الجمعة، 20 مارس، 2015

على الطريق



 
عَلى الطريقِ رأيتُها ..

تُداعبُ  خُصْلةً من شَعرِها .مُتَمرِّدَة.

قَدْ بَدتْ تُغَازِلُ في جُنونٍ وَجْهَها ..

كُلَّما أَزَاحَتها..

 جَاءت في شَهوةٍ .مُتَرَدِدَة

أَيقَنْتُْ  حِينَها..

أَنَّ  على القَنَّاصِ أَنْ  َيبْلغَ... مَقْصِدَه

بِلَهفَّةٍ نَادَيْتُهَا

تاقَتْ لِضَمكِ رُوحِي ..مُتَعَمِدِّة

فـَـ رَمتَنْي بِلَحْظِها...

عَيبٌ عليكَ..قَالَتها مُغَرِّدَة

أَرَانِي قَدْ عَشِقْتُهَا....

تِلكَ التي قَتَلَتْ  بِدَلاِلها ..كُلَّ الأَفئِدة


هناك تعليق واحد: